احدث الاخبارالدوري الانجليزيكورةكورة عالمية
أخر الأخبار

فينالدوم : من الصعب جدا أن أقول وداعًا

Advertisements

كتبت:عائشة أحمد

 

يغادر اللاعب الهولندي ليفربول، وسط حزن شديد من عُساق الأنڤيلد، وكانت اليوم آخر مباراة له مع فريق ليفربول، وذاك بسبب إعلانه رحيله عن النادي بسبب عدم التوصل لإتفاق يرضي الأطراف.

 

 

حزن الجماهير لرحيله، ووجهوا له الحياة قبل، وبعد المباراة، ووجهوا له الشكر على كل ما فعله، و وجه اللاعبين التحية له عن طريق ممر شرفي.

 

وعبر اللاعب الهولندي عبر منشور على وسائل التواصل الإجتماعي، عن حزنه، وتأثره الشديد بسبب رحيله عن النادي حيث قال :

 

“إنه أمر مؤثر حقًا بالنسبة لي الآن ، أنا سعيد جدًا لأننا تمكنا من الحصول على المركز الثالث وتأمين كرة القدم في دوري أبطال أوروبا للنادي الموسم المقبل”.

 

وتابع “من ناحية أخرى ، أقاوم دموعي ، أظهر الناس في ليفربول لي الكثير من الحب في السنوات الخمس الماضية من الصعب جدا أن أقول وداعا”.

 

وأكمل الحديث “الجوائز التي فزنا بها ، والجماهير غناء اسمي ، لن أنسى أبدًا الأشياء الرائعة التي حققناها مع هذا النادي الرائع. شاركنا لحظات لا تُنسى معًا ، ولا يمكن لأحد أن يأخذها منا”.

 

تابع:”كنت أتمنى أن أبقى لاعبًا في ليفربول لسنوات عديدة أخرى ، لكن لسوء الحظ سارت الأمور بشكل مختلف. يجب أن أبدأ مغامرة جديدة”.

 

وأوضح “لم أوقع في مكان آخر ، الجميع يعرف في كرة القدم أن كل شيء يمكن أن يحدث. الوضع الآن هو أنه اعتبارًا من 1 يوليو ، لم أعد لاعبًا في ليفربول. سنرى ما سأفعله في الأسبوعين المقبلين. سأرتاح قليلاً ثم أذهب إلى المنتخب الوطني”.

 

وإختتم “سألقي نظرة على قصتي وكيف سارت الأمور. يستحق المشجعون معرفة القصة وراء ذلك، شكرا لك على كل شئ سأفتقدك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى