انفوجراف

دي أم كورة تنعي وفاة “طبيب الغلابة” الذي توفي عن عمر يناهز 76

Advertisements

 

تتقدم أسرة موقع “دي أم كورة ” بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفقيد الدكتور محمد مشالي ، المعروف إعلاميًا بأسم “طبيب الغلابة” والذي توفته المنية في الساعات الأولى من اليوم.”

و نشرة لميس ريان نجلة شقيقة الدكتور عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء: «إنا لله وإنا اليه راجعون.. توفي إلى رحمة الله تعالى، خال والدتي الدكتور محمد مشالي دكتور الغلابة، أرجو الدعاء له بالرحمة والمغفرة».

الدكتور محمد عبد الغفار مشالي من مواليد محافظة البحيرة عام 1944 لأب يعمل مدرس، وانتقل بعدها والده إلى محافظة الغربية وانتقل معه، واستقر مع أسرته هناك.

تخرج مشالي من كلية الطب قصر العيني في القاهرة 5 يونيو 1967، وتخصص في الأمراض الباطنة وأمراض الأطفال والحميات، ليعمل في عدد من المراكز والوحدات الطبية بالأرياف التابعة لوزارة الصحة في محافظات مختلفة، وفي عام 1975 افتتح عيادته الخاصة في طنطا، وتكفل برعاية أخوته وأبناء أخيه الذي توفي مبكرا وتركهم له، ولذلك تأخر في الزواج، ولديه 3 أولاد تخرجوا جميعًا من كلية الهندسة.

ظل الراحل لسنوات طويلة يخصص قيمة كشفه الطبي في عيادته لا تزيد عن 5 جنيهات، وزادت أخيرا لتصل إلى 10 جنيهات، وكثيرا ما يرفض تقاضي قيمة الكشف من المرضى الفقراء، بل ويشتري لهم العلاج في كثير من الأحيان.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى