احدث الاخبارالدوري الاسبانيكورةكورة عالميةمقالات وتقارير
أخر الأخبار

بدون ميسي.. هل يتمكن الكلاسيكو من هز الأرض؟

Advertisements

يترقب الجميع كلاسيكو ناري في الليجا الإسبانية، وذلك بين قطبي كرة القدم الإسبانية “ريال مدريد وبرشلونة”، وهو الكلاسيكو رقم 183 بالليجا، وذلك ضمن منافسات الجولة التاسعة من المسابقة.

ويختلف هذا الكلاسيكو كثيراً عن ماسبق، حيث سيشهد تواجد برشلونة بدون الأسطورة الأرجنتينية “الليونيل ميسي”، الذي يحظى بحب ومتابعة الملايين من جماهير العالم أجمع، ليفقد الفريق الكتالوني غداً أهم أوراقه الرابحة في المباراة.

ويعمل ريال مدريد بقيادة كارلو أنشيلوتي من استغلال هذه الفرصة الكبيرة، وذلك في ظل عدم تواجد مدافعه وقائده “سيرجيو راموس”، ليدخل أيضاً مفتقداً عنصر دفاعي هام للمرة الثانية في الكلاسيكو.

ويدخل فريق برشلونة بقيادة الهولندي رونالد كومان بروح الثأر والانتقام، لما حدث في الكلاسيكو الأخير بالليجا في أبريل الماضي، والذي انتهى لصالح الملكي بقيادة زيدان بهدفين مقابل هدف وحيد للبرسا.

 وكان راموس انتقل من ريال مدريد بعد رفض بيريز تجديد عقده بعد انتهاءه، لينضم لصفوف باريس سان جيرمان الكبير الفرنسي، ويلحق به بعدها بعدة أشهر الليونيل ميسي وسط صدمة كبيرة من الجماهير الكتالونية بعد فشل كافة المفاوضات.

ونجح الليونيل ميسي وسيرجيو راموس من توحيد جماهير قطبي الكرة الإسبانية، وخطف أنظارهم نحو حديقة الأمراء بفرنسا، ليصبح النادي الفرنسي ذات شعبية واسعة وسط الجماهير المحبة والعاشقة لهم.

والجدير بالذكر أن فريق ريال مدريد يدخل بقيادة كارلو أنشيلوتي هذا الكلاسيكو محتلاً لوصافة الليجا برصيد 17 نقطة، بينما يحتل برشلونة بقيادة الهولندي رونالد كومان المركز السابع برصيد 15 نقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى